الخميس، 16 فبراير، 2012

في عيد الحب نقترح....؟؟


                                                                        


نقترح أن تضاف لشروط الترشيح لعضوية المجالس المنتخبة وعلى راسها مجلس النواب الشروط التالية
1-جميع المرشحين ومن كلا الجنسين يكونون غير متزوجين
2- أن يتميزوا بجمال الوجه والجسم, مو من "المجعمرين"
3-يشترط عليهم الزواج من البرلمان حصرا(مركتهم على زياكهم) وأن يكون الاختيار من غير كتلته ومن غير قوميته ومن غير مذهبه
4-يأخذ بنظر الاعتبار ان يكون عدد الاناث بعدد الرجال
5- تسقط فورا عضوية المنتخبين بعد شهر من تاريخ ترديد اليمين الدستوري أن بقى أعزبا
مبررات المقترحات الجديدة
1-تحسين النسل,لانه المرأة العراقية الحامل سوف  لا ترى بعد ذلك على الفضائيات الشكولات المجعمرة
2- التخلص من الطائفية السياسية للابد
3-سنضمن عدم تغيب النواب وخصوصا الرجال منهم(الرجال الي يغيب ومرته موجودة)مو تالي الليل تسمع حس العياط
4- سيعم الشعب العراقي الهدوء والطمأنينة لانه بعدها لا يستطيع احد يرتبط باجندة خارجية ويفجر البرلمان طبعا يخاف على أم الويلاد
5-سرعة تشريع القوانيين  لان المحب لاهله محب للناس
عقوبات أنضباطية للنواب
لضمان التطبيق لمضمون التعديلات الجديدة نحتاج مايلي
1-أن تكون عصمة النائب بيد زوجته النائبة,لضمان عدم اللعب بالذيل لان الساسة خصوصا ما "ألهم أمان"
2-حصانة النائب رضى زوجته ,فانها لها الحق بمجرد أن تنزعج منه تودعه السجن ولا يخرج منه الا برضاه حصرا, وحتى المحاكم لا يحق لها التدخل
3- يتكلف بمناصفتها بالصرف والمساعدة وتربية الاطفال واعداد الطعام وتنظيف البيت...ونؤكد هنا الحصانة والعصمة بيدها
4- الحراسة الشخصية يتم اختيارهم من قبل الزوجة والسبب معروف
أخيرا
ممكن ان يضاف المزيد لهذا المقترحات ولكن بشرط أن نحد من دكتاتورية الرجل ونجرب أن نطبق كلام الله تعالى بالمساوات بين الرجل والمرأة , بل أعطائها الريادة على الرجل حين الجدارة,جربوا وصفتي هذه وأعطوا للمرأة حقها وستلاحظون كيف يعم الحب والسلام العراق حين تنتهي الطائفية السياسية, وكيف ستقل السرقة والتبذير ونهب الاموال حين ترتقي القيادة الحقيقية "المرأة العراقية الفاضلة"...عندها فقط ستعضون أصابع الندامة لانكم تمسكتم بعادات جاهله وتأخرتم بأنصاف المرأة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق