السبت، 10 أغسطس، 2013

اللغة العربية ...... لغة القرآن ...... وهي لغة اعجاز .



لارجلَ في الدار

لارجلٌ في الدار

لنكتشف ما الفرق بين الجملتين ؟ علماً ان الفرق الظاهر في الجملتين هي مجرد فتح لام الرجل في الجملة الاولى وضمها في الثانية .

في المقال أستاذين احدهما أستاذي (انا) واعني به استاذ علي عرفة ، والآخر الاستاذ وهو استاذ استاذي .



هناك من يقول انا اكره اللغة العربية
وهو ( عربي) لأنها لغة فيها الكثير من المعاني للجملة الواحدة ويمكن تفسير الجملة الى عدة تفاسير.

اللغة العربية ايها الأخوة لغة القرآن الكريم أختارها الله سبحانه وتعالى لتكون لغةً لكتابهِ الكريم المنزّل على عبده ونبيه ومصطفاه (محمد) صلى الله عليه وسلم .

وبها اعجَز َعرب الجاهلية وهم اهل الفصاحة والشعر والادب .

هناك من يقول يمكن ترجمة الكلمات العربية الى الانكليزية ،، والانكًليزية لغة مشابهة للعربية ولاتوجد كلمة في العربية الا ويشابهها كلمة في الانكًليزية ؟.

انه واهم ايها الأخوة .

يقول:  أستاذي الذي كان يدرس في احدى الجامعات العربية ، انه كانت لدينا حصة بالأنكًليزي وأستاذنا في مادة الانكًليزية ممن عاش سنين في بلاد الغرب وتعلم في مدارسها واختلط في اجوائها وترسخت لديه فكرة ان اللغة العربية مشابهة للأنكًليزية ولاتوجد كلمة في العربية الا ولها ترجمة في الانكًليزية .

يقول استاذي(انا) :الطلاب كلهم طأطأوا رؤوسهم مستسلمين لرأي الاستاذ ، الا انا! .
رفعت يدي وقلت استاذي هل ممكن ان تترجم لي جملة الى الانكًليزية .

قال :تفضل 

يقول : نهضت وكتبت على السبورة جملتين ( لا رَجُلَ في الدارِ ، لا رَجُلٌ في الدارِ)
نفس الكلمات فقط تغيّر لام الرجل في الجملة الاولى من الفتح الى الضم في الجملة الثانية .


قام الاستاذ : يتفلسف ويترجم كما يتفلسف بعض اصدقائنا ممن لايجيدون ابجديات اللغة العربية . بل ويشتمون لغة القرآن .

يقول استاذي (انا) : بعد ان انتهت المحاضرة دعاني الاستاذ الى حجرته وهو غاضب يمسك سيجارته بيده ويستنشق الدخان بقوة وكأن نازلةً نزلت به .

فقال الاستاذ : تفضل وبين لي الفرق بين الجملتين ،

يقول استاذي (انا) : أعربت الجملة الاولى .

وهي كالآتي :
الجملة الاولى بفتح اللام

لا: نافية للجنس

رَجُلَ : اسم (لا) مبني في محل نصب
وخبرها : محذوف تقديره (موجود)
في الدار جار ومجرور.

اي نفهم من هذه الجمله انه نفى جنس الرجل اي لايوجد رجل في الدار لكن قد يكون هناك نساء ، واطفال .

الجملة الثانية :

لا رجلٌ في الدار :

لا : من المشبهات بـ ليس ترفع الاول وتنصب الثاني ..
رجلٌ: أسم ليس مرفوع وعلامة رفعة تننوين الضم .
في الدار : جار ومجرور في محل نصب خبر .

اذا هذه الجملة تعني انه لايوجد رجل واحد بل يمكن ان يكون في الدار اكثر من رجل واحد ولم ينفي لا جنس الرجل هنا .

هذا هو الفرق بين الجملتين عندما تتغير حركة حرف واحد فقط .
 
 علي عرفة
2013/8/10
 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق